الدعم عبر الإنترنت

يوم المدرب السعيدمدربينا هم أبرز مواردنا وأصولنا لإسعاد المتعاملين

مــبــادرة يوم المدرب السعيد

في إطار البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية، و سعى >ولة الإمارات العربية المتحدة وبالخصوص إمارة دبي بترسيخ السعادة كقيمة أساسية في مجتمع الإمارات من خلال سعادة الموظفين التي من شأنها أن تسهم في صناعة مجتمع إيجابي وسعيد.
فالسعادة في العمل غاية يسعى إليها كل فرد في أي مؤسسة، و هي نتاج جهد منظم وعمل دؤوب. يتقدم معهد الإمارات للسياقة بإطلاق مــبــادرة "يوم المدرب السعيد - Instructors Happiness Day " و المقرر الإحتفال به يــوم 11 نوفمبر من كل عام، و تهدف المبادرة إلى تعزيز رضا المدربين/المدربات، فمدربينا هم أبرز مواردنا وأصولنا لإسعاد المتعاملين، ونحن نؤمن بأن «نيل رضا العاملين هو السلاح الأهم لنيل رضا المتعاملين».


وكما قال الفيلسوف ويليام جيمس: "إن أشد شغف الطبيعة البشرية هو الحاجة إلى أن نقدر".

ونحن في معهد الإمارات للسياقة نفخر بكوننا أول مدرسة لتعليم السياقة في العالم تنشيء مبادرة " يوم المدرب السعيد".

يعمل المدربين والمحاضرين لدينا بلا كلل لتقديم أفضل الخدمات لطلابنا وبالتالي يستحق جميعهم أن يكونوا موضع تقدير لعملهم الشاق. ولذلك قرر معهد الإمارات للسياقة أن يتم تنظيم احتفال " المدرب السعيد" يوم ١١ نوفمبر كل عام في المراكز الثلاثة الرئيسية لدينا في القصيص والقوز وميناء راشد.

نيابة عن كل فريق العمل في معهد الإمارات للسياقة، نشكر جميع المدربين لدينا على عملهم الشاق والتفاني في العمل على مر السنين! نجاحنا منذ 26 عاما لم يكن ممكنا دون دعمكم وجهدكم!

إذا كنت طالبا في معهد الإمارات للسياقة، رجاء ارسم البسمة على وجة مدربك عن طريق تقديم الشكر له على جهده المتواصل معك خلال التدريب الخاص بك!

اضغط هنا لمشاهدة الفيديو الذي صنعناة خصيصا لمفاجأتهم

11-Nov-2017


تابعونا